أيها السائل عني

التفعيلة : بحر الرمل

أَيّها السّائلُ عَنِّي

لَسْتَ بِي أَخْبَرَ مِني

أَنا إِنْسانٌ بَراني اللّهُ

في صُورَةِ جِنِّي

بَلْ أَنا الأَسْمَجُ في العَيْ

نِ فَدَعْ عنكَ التّظَنِّي

أَنا لا أَسْلَمُ مِنْ نَفْ

سي فَمَنْ يَسْلَمُ مِنِّي


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

وكان الموعد السبت

المنشور التالي

ما حال حتى قلت حول كامل

اقرأ أيضاً

برز الثعلب يوماً

بَرَزَ الثَعلَبُ يَوماً في شِعارِ الواعِظينا فَمَشى في الأَرضِ يَهذي وَيَسُبُّ الماكِرينا وَيَقولُ الحَمدُ لِل هِ إِلَهِ العالَمينا…