خلوت بالراح أناجيها

التفعيلة : البحر المنسرح

خَلَوتُ بِالراحِ أُناجيها

آخُذُ مِنها وَأُعاطيها

نادَمتُها إِذ لَم أَجِد مُسعَداً

أَرضاهُ أَن يَشرَكَني فيها

شَرِبتُها صِرفاً عَلى وَجهِها

فَكُنتُ ساقيها وَحاسيها

لَم تَنظُرِ العَينُ إِلى مَنظَرٍ

في الحُسنِ وَالظَرفِ يُدانيها

ما زِلتُ خَوفَ العَينِ لَمّا بَدَت

أَنفُثُ في كَأسي وَأَرقيها


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

يا ليلة بت في دياجيها

المنشور التالي

أيها العاتب في الخم

اقرأ أيضاً

ومهفهف تهفو بلبب

وَمُهَفهَفٍ تَهفُو بِلُب بِ المَرءِ مِنهُ شَمائِلُ فَالرِدفُ دِعصٌ هائِلٌ وَالقَدُّ غُصنٌ مائِلُ وَالخَدُّ نُورُ شَقائِقٍ تَنشَقُّ عَنهُ…