ما في الزمان جواد

التفعيلة : البحر المجتث

ما فِي الزَّمانِ جَوادٌ

يُرْجَى لِدَفْعِ العَظائِمْ

وَلا لِنَيْلِ مُرادٍ

ولا لِبَذلِ المَكارِمْ

سِواكَ يا خَيرَ والٍ

يُدْعَى ويا خَيْرَ حاكِمْ

انْظرْ بِحَقِّكَ حالِي

فأنتَ بالحال عالمْ

إنْ العِمادَ أرانا

بأنَّه الْيَوْمَ صائِمْ

وَليسَ يَرْجُو ثَواباً

وَلا يَخافُ مآثِمْ

وليسَ يَخْفَى عليه

أنْ لا صِيامَ لظالِمْ

وصَوْمُنا في اتِّباعٍ

لهُ صِيامُ البَهائمْ

فَخُذْ لنا اليَوْمَ منهُ

غَداءَنا وهْوَ رَاغِمْ


نوع المنشور:

شارك على :


المنشور السابق

سارت العيس يرجعن الحنينا

المنشور التالي

كونوا معي عونا على الأيام

اقرأ أيضاً

لكم في الخط سياره

لَكُم في الخَطِّ سَيّارَه حَديثُ الجارِ وَالجارَه أَوفَرلاندُ يُنَبّيكَ بِها القُنصُلُ طَمّارَه كَسَيّارَةِ شارلوت عَلى السَواقِ جَبّارَه إِذا…