دنياك ماوية لها نوب

التفعيلة : البحر المنسرح

دُنياكَ ماوِيَّةٌ لَها نُوَبٌ

شَتّى سَماوِيَّةٌ وَأَنباءُ

أُفٍّ لَها جُلُّ ما يُفيدُ بِها

مَن فازَ فيها الطَعامُ وَالباءُ

جُدَّ مُقيمٌ وَخابَ ذو سَفَرٍ

كَأَنَّهُ في الهَجيرِ حِرباءُ

أَقَضِيَةٌ لا تَزالُ وارِدَةٌ

تَحارُ في كَونِها الأَلِبّاءُ

قامَ بَنو القَومِ في أَماكِنِهِم

وَغُيِّبَت في التُرابِ آباءُ

وَزالَ عِزُّ الأَميرِ وَاِفتَرَقَت

أَحباؤُهُ عَنهُ وَالأَحِبّاءُ

وَكُلَّ حينٍ حَوبٌ وَمَعصِيَةٌ

زادَتها في الذُنوبِ حَوباءُ


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

فقدت في أيامك العلماء

المنشور التالي

ما لي غدوت كقاف رؤبة قيدت

اقرأ أيضاً

لا مفر

أطبق كفيه على موشي أنشب فكيه براشيل لم يتهيب لم يتردد قتل الأثنين علانية وكأن الواقع تمثيل وكأن…