وكتبه تحكي لنا داره

التفعيلة : البحر السريع

وَكُتبُهُ تَحكي لَنا دارَهُ

فَكُلُّ مَن فيها بَناتُ الخَطا

دَليلُ كَونِ العَقلِ ذا عِلَّةٍ

يَظهَرُ في القَولِ إِذا خَلَّطا


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

يا صاحبي هل لك من حيلة

المنشور التالي

ما جاءنا ممن مضى خلف

اقرأ أيضاً

رضيت لنفسك سوءاتها

رَضيتَ لِنَفسِكَ سَوءاتِها وَلَم تَألُ حُبّاً لِمَرضاتِها وَحَسَّنتَ أَقبَحَ أَعمالِها وَصَغَّرتَ أَكبَرَ زَلّاتِها وَكَم مِن سَبيلِ لِأَهلِ الصِبا…