يا من غدا للأنام غيثا

التفعيلة : البحر البسيط

يا مَن غَدا لِلأَنامِ غَيثاً

وَجودُهُ لِلوَرى غِياثا

وَمَن إِذا جارَ صَرفُ دَهرٍ

فَقَد نَجا مَن بِهِ اِستَغاثا

أَما تَرى الزَهرَ وَهوَ زاهٍ

وَالجونَ قَد جاءَهُ وَغاثا

وَقَد وَفى دَهرُنا وَكانَت

حِبالُ ميعادِهِ رِثاثا

فَاِغنَم وَفى مَوعِدِ اللَيالي

مِن قَبلِ أَن تُحدِثَ اِنتِكاثا

وَباكِرِ الراحَ كُلَّ يَومٍ

وَلا تَرُم دونَها اِلتِباثا

مِنَ الثَلاثا إِلى الثَلاثا

إِلى الثَلاثا إِلى الثَلاثا


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

أيا ذا الفخر وملك العصر

المنشور التالي

أيا ملكا ربعه للعفاة

اقرأ أيضاً

مددت طرافك للائدين

مَدَدْتِ طِرافَكِ لِلاَّئِدِينْ وَعَوَّذْتِ مِنْ دَهْرِكِ العَائِذِينْ وَأَوْلَيْتِ بِرَّكِ مَنْ يَرْتَجِيهِ أَبِالبِرِّ أَوَّلُ مَا تَشْعُرين شُعَاعُ الفَرِيدَةِ فِي…

لمن الديار رسومهن خوالي

لِمَنِ الدِيارُ رُسومُهُنَّ خَوالي أَقَفَرنَ بَعدَ تَأَنُّسٍ وَحِلالِ عَفّى المَنازِلَ بَعدَ مَنزِلِنا بِها مَطَرٌ وَعاصِفُ نَيرَجٍ مِجفالِ عادَت…