زجرتني عن التشفع نفس

التفعيلة : البحر الخفيف

زَجَرَتني عَنِ التَشَفُّعِ نَفسٌ

مِنَنُ الناسِ عِندَها كَالمَنونِ

لَم أَكُن جاعِلاً شَفيعِيَ إِلّا

عَفوَكَ المُرتَجى وَحُسنَ ظُنوني

كَيفَ أَستَنجِدُ الشَفاعَةَ مِن قَو

مٍ هُمُ في المَقامِ عِندَكَ دوني

لَيسَ تُغني عَنّي شَفاعَتُهُم شَي

ئاً وَلا هُم مِن بَأسِكُم يُنقِذوني


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

إن الملوك لتعفو عند قدرتها

المنشور التالي

لسخطك جاءت سكرة الموت بالحق

اقرأ أيضاً

أصابت قلبه حدق الظباء

أَصابَت قَلبَهُ حَدَقُ الظِباءِ وَأَسلَمَ لُبَّهُ حُسنُ العَزاءِ وَأَقفَرَتِ المَنازِلُ مِن سُلَيمى وَكانَت لِلمَوَدَّةِ وَالصَفاءِ وَطالَ ثَواؤُهُ في…