حقيق لعيني أن تدمعا

التفعيلة : البحر البسيط

حَقِيقٌ لِعَيْنَيَّ أَنْ تَدْمَعا

لِحَرِّ الفِراقِ وأَنْ تَجْزَعا

وَأَلْطِمُ خَدَّيَّ حُزْناً عَلَيْهِ

وأَبْكي عَلى الإِلْفِ إِذْ وَدَّعا

رَمَاني الزَّمانُ بِسَهْمِ الفِراقِ

فَشَتَّتَ شَمْلي وَلَمْ يَجْمَعا


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

رعى الله ليلا ضل عنه صباحه

المنشور التالي

ولحظ يكاد الحسن يعبد حسنه

اقرأ أيضاً

أهلا بتين جاءنا

أَهْلاً بِتِيْنٍ جَاءَنَا مُبْتِسِمَاً عَلَى طَبَقْ يَحْكِي الصَّبَاحَ بَعْضُهُ وَبَعْضُهُ يَحْكِي الغَسَقْ كَسُفْرَةِ مَضْمُومَةٍ مَجْمُوعَةٍ بِلاَ حَلَقْ