ما من يد في الناس واحدة

التفعيلة : البحر الكامل

ما مِن يَدٍ في الناسِ واحِدَةٍ

كَيَدٍ أَبو العَبّاسِ مَولاها

نامَ الثُقاتُ عَلى مَضاجِعِهِم

وَسَرى إِلى نَفسي فَأَحياها

قَد كُنتُ خِفتُكَ ثُمَّ أَمَّنَني

مِن أَن أَخافَكَ خَوفُكَ اللَهُ

فَعَفَوتُ عَنّي عَفوَ مُقتَدِرٍ

حَلَّت لَهُ نِقَمٌ فَأَلغاها


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

الدار أطبق إخراس على فيها

المنشور التالي

ما رأينا من قلبه في يديه

اقرأ أيضاً

آلت أمور الشرك شر مآل

آلَت أُمورُ الشِركِ شَرَّ مَآلِ وَأَقَرَّ بَعدَ تَخَمُّطٍ وَصِيالِ غَضِبَ الخَليفَةُ لِلخِلافَةِ غَضبَةً رَخُصَت لَها المُهجاتُ وَهيَ غَوالي…

نسافر كالناس

نُسَافِرُ كَالنَّاسِ، لَكِنَّنا لاَ نَعُودُ إلَى أي شَيْءِ… كَأَنَّ السَّفَرْ طَرِيقُ الغُيُومِ . دَفَنَّا أَحِبتَّنَا فِي ظِلاَلِ الغُيُومِ…