إذ كدت أنكر من سلمى فقلت لها

التفعيلة : البحر البسيط

إِذ كِدتُ أُنكِرُ مِن سَلمَى فَقُلتُ لَها

لَمّا التَقَينا وَما بِالعَهدِ مِن قِدَمِ

عَمَّرتُكِ اللَهَ إِلا مَا ذَكَرتِ لَنا

هَل كُنتِ جارَتَنا أَيّامَ ذِي سَلَمِ


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

وإن أظلمت يوما من الناس طخية

المنشور التالي

أحبب حبيبك هونا ما

اقرأ أيضاً

علام تلوم عاذلة جهول

عَلامَ تَلومُ عاذِلَةٌ جَهولُ وَقَد بَلّى رَواحِلَنا الرَحيلُ فَإِنَّ السَيفَ يُخلِقُ مِحمَلاهُ وَيُسرِعُ في مَضارِبِهِ النَحولُ قَطَعنَ إِلَيكُمُ…

وقائلة حج عبد العزيز

وَقائِلَةٍ حَجَّ عَبدُ العَزيزِ فَقُلتُ لَها حَجَّ غَيثُ الأَنامِ لَقَد حَمَلَ الجَمَلُ المُستَقِلُّ بِعَبدِ العَزيزِ سِجالَ الغَمامِ مَطافٌ…