يؤمل كل أن يعيش وإنما

التفعيلة : البحر الطويل

يُؤَمِّلُ كُلٌّ أَن يَعيشَ وَإِنَّما

تُمارِسُ أَهوالَ الزَمانِ إِذا عِشتا

إِذا اِفتَرَقَت أَجزاءُ جِسمي لَم أُبَل

حُلولَ الرَزايا في مَصيفٍ وَلا مَشتى

فَرِش مُعدِماً إِن كانَ يُمكِنُ رَيشُهُ

وَلا تَفخَرَن بَينَ الأَنامِ بِما رِشتا

وَإِن فِضتَ لِلأَقوامِ بِالمالِ وَالغِنى

فَيا بَحرُ أَيقِن بِالنُضوبِ وَإِن جِشتا


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

نهاني عقلي عن أمور كثيرة

المنشور التالي

عصا في يد الأعمى يروم بها الهدى

اقرأ أيضاً

من باع هما بلذة ربحا

مَن باعَ هَمّا بِلِذَةٍ رَبِحا فَاِجعَل تِجاراتِ عَيشِكَ المَراحا وَوَدِّعِ الإِصطِباحَ مُغتَبِقاً وَاِستَقبِلِ الإِغتِباقَ مُصطَبِحا وَاِقدَح بِأَقداحِكَ السُرورَ…