تقلد أعناق الليالي جواهرا

التفعيلة : البحر الطويل

تُقَلِّدُ أَعناقُ اللَيالي جَواهِرا

أَظَلُّ لَها مِن بَحرِ جودِكَ جاهِرا

فَلا زِلتَ ذا رَبعٍ مِنَ المَجدِ عامِرٍ

وَإِن لَم تَدَع بَيتاً مِنَ المالِ عامِرا

تَقولُ اللَيالي فيكَ بِالمَدحِ قَولَها

فَلم يَنفَرِد بِالفَضلِ مَن كانَ شاعِرا

وَما قُلتُ إِنَّ النَجمَ باتَ مُسَمَّراً

بَلى باتَ مِن تِلكَ المَعالي مُسامِرا

نَصَبتَ لَهُ سوقاً مِنَ المَجدِ نافِقاً

وَيَجبي إِلَيهِ الحَمدَ مَن كانَ تاجِرا

وَأَحيَيتَ حَمداً كانَ بِالأَمسِ بائِداً

وَأَغلَيتَ شِعراً كانَ قَبلَكَ بائِرا

وَما كُنتَ إِلّا لِلمَكارِمِ رابِحاً

وَإِن كُنتَ فيهِ لِلذَخائِرِ خاسِرا


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

صحا الدهر لكن بعد ما طال سكره

المنشور التالي

وقواف سقيت منها وليا

اقرأ أيضاً

ستون عاماً

إن سارَ أَهلِي فالدَّهْرُ يَتَّبِعُ يَشْهَدُ أحوالَهم ويستَمِعُ يَأْخُذُ عَنْهُم فَنَّ البَقَاءِ فَقَدْ زادُوا عليهِ الكثيرَ وابتدَعُوا وَكُلَّما…