قد صخب البم مع الزير

التفعيلة : البحر السريع

قد صخب البم مع الزير

فقم قليلاً غير مأمور

قم هاتها أصفى إذا رقرقت

في الكاس من دمعةٍ مهجور

من يدٍ عذراء لها وجنةٌ

تحار فيها أعينُ الحور

تحدثت فانتثر الدر من

مشمةِ النرجس والخيري

وعنبرت أنفاسها نكهةً

تبسم عن نفحة كافور

الليل والعشر يقولان لي

مذ أمس قولاً غير مستور

أمسلمٌ قلت نعم ظاهري

وباطني في الخمر نسطوري

من أجل هذا أنا مذ جئتما

ما بين سكرانٍ ومخمور

فاسعد بيوم العيد واجلس له

في خلوةٍ جلسة مسرور

وضح فيه بالدنان التي

تخر بين البم والزير

من كل دن دم أوداجه

أحل من لحم الخنازير

واستحضر العود ووجه به

حتى نصلي بالطنابير

الركعة الأولى سريجية

وركعة التسليم ماخوري

وهي صلاة العيد لا يستوي

تجوزي فيها وتقصيري


نوع المنشور:

شارك على :


المنشور السابق

من شروط الصبوح في المهرجان

المنشور التالي

حقي على الأستاذ قد وجبا

اقرأ أيضاً

ضجت لمصرع غالب

ضَجَّت لِمَصرَعِ غالِبٍ في الأَرضِ مَملَكَةُ النَباتِ أَمسَت بِتيجانٍ عَلَي هِ مِنَ الحِدادِ مُنَكَّساتِ قامَت عَلى ساقٍ لِغَي…