ظبي يحار البرق عن بريقه

التفعيلة : بحر الرجز

ظَبيٌ يَحارُ البَرقُ عَن بَريقِهِ

غَنيتُ عَن إِبريقِهِ بِريقِهِ

فَلَم أَزَل أَرشفُ مِن رَحيقِهِ

حَتّى شَفيتُ القَلبَ مِن حَريقِهِ


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

يا رب غصن نوره

المنشور التالي

لاح لي في الرياض نور الشقيق

اقرأ أيضاً

أفناني الدهر نهسا

أَفنانِيَ الدَهرُ نَهسا وَزادَني الحُبُّ نُكسا وَصارَ حُبُّ حَبيبي لِلقَلبِ إِلفاً وَحِلسا وَخالَطَ النَفسَ حِبّي قَد صارَ لِلنَفسِ…