يا من غدا في أمره حائرا

التفعيلة : البحر الوافر

يا مَن غَدا في أَمره حائِراً

صَبراً فَقَد فازَ الصَبور الشَكور

وَإِن تَضق ذرعاً فَسلّم وَقُل

ألا إِلى اللَه تَصير الأُمور


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

يد اليسر كم نبت من العسر قد زوت

المنشور التالي

سؤال سوى مليك الأمر شرك

اقرأ أيضاً

نفاق

كفانا نفاق!.. فما نفعه كل هذا العناق؟ ونحن انتهينا وكل الحكايا التي قد حكينا نفاقٌ .. نفاق ..…