بدر تبارك باري الخلق مبدعه

التفعيلة : البحر البسيط

بَدر تَبارك باري الخَلق مُبدعهُ

عَنّي نَأى وَسويدا القَلب مطلعُهُ

ما أَنسَ لا أَنسَ قَولي إِذ أودّعهُ

يا راحِلاً وَجَميل الصَبر يتبعهُ

هَل مِن سَبيل إِلى لُقياك يَتّفِقُ

ما حيلَتي وَدُموع العَين هاميةٌ

وَأبحر الوَجد وَالأَشجان طاميَة

يا غائِباً عَن عُيوني وَهي باكيةٌ

ما أَنصفتك دُموعي وَهيَ دامية

وَلا وَفى لَكَ قَلبي وَهوَ يَحتَرِقُ


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

أحباب قلبي جاروا في تقلبهم

المنشور التالي

أف فما كل مصباح له شرف

اقرأ أيضاً

في جواركم الذليل

في جِوارِكُم الذَليلُ وَحَدّي في رَجائِكُمُ الكَليلُ نَصيبٌ مِن وِلايَتِكُم كَثيرٌ وَحَظٌّ مِن عِنايَتِكُم قَليلُ لَمُختَلِفانِ مِن حالَيَّ…

خير الرجال رفيقها

خَيرُ الرِجالِ رَفيقُها وَنَصيحُها وَشَقيقُها وَالخَيرُ مَوعِدُهُ الجِنا نُ وَظِلُّها وَرَحيقُها وَالشَرُّ مَوعِدُهُ لَظاً وَزَفيرُها وَشَهيقُها وَما حُبُّ…