إني رأيتك في المنام ضجيعتي

التفعيلة : البحر الكامل

إِنّي رأيتُكِ في المَنام ضَجيعَتي

وَكَأَنَّ ساعِدَك الوَثيرَ وِسادي

وَكأَنَّما عانَقتِني وَشكَوتِ ما

أَشكوهُ مِن وَجدي وَطول سُهادي

وَكأَنَّني قَبّلتُ ثَغرَكِ وَالطلى

وَالوَجنَتَينِ وَنِلتُ مِنك مُرادي

وَهَواكِ لَولا أنَّ طَيفَكِ زائِرٌ

في الغَبّ لي ما ذُقتُ طَعمَ رُقادي


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

أدار النوى كم دار فيك تلددي

المنشور التالي

أباح لطيفي طيفها في الكرى الخد

اقرأ أيضاً

الضلوع تتقد

الضُلوعُ تَتَّقِدُ وَالدُموعُ تَطَّرِدُ أَيُّها الشَجِيُّ أَفِق مِن عَناءِ ما تَجِدُ قَد جَرَت لِغايَتِها عَبرَةٌ لَها أَمَدُ كُلُّ…