وجوه بلحظ العين يظلمها الفتى

التفعيلة : البحر الطويل

وُجوهٌ بِلَحظِ العَينِ يَظلِمُها الفَتى

وَهُنَّ لِقَلبِ الظالِميها ظَوالِمُ

وَما ذاقَ إِلّا ناظِري لينَ خَدِّها

وَعَن وَصفِهِ قُلتُ الخُدودُ نَواعِمُ

وَمِمّا حَكى أَنَّ القُلوبَ حَزينَةٌ

عَلى إِثرِها هَذي الوُجوهُ السَواهِمُ

سَلِ الطَيفَ هَل جِسمي عَلى البَينِ بَيِّنٌ

ضَناهُ وَهَل جَفني عَلى النَأيِ نائِمُ

وَكَم قَد جَرى ماءُ الدُموعِ وَعَذلُهُم

فَمَرَّ وَلَم يَرقُمُ عَلى الماءِ راقِمُ


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

أهدت لك العنبر في وسطه

المنشور التالي

كتبت ومن قبل الكتاب إليكم

اقرأ أيضاً

وهمك أزل

وهْمَكْ أزِل واسْكُن شُوَيْ واشكرْ لِمَنْ يَصْقل مِنْكَ الْمُرَيْ شَيْخَك يُريك قَطْعَا كَيْفَ السلوك فاثْبُتْ عَسَى جَمْعاً تَنْفِي…