قد أصبحوا كما ترى

التفعيلة : بحر الرجز

قد أصبحوا كما ترى

ما بين نومٍ وخرا

قومٌ برئت منهمُ

لأنهم مني برا

ما إن أرى مثلاً لهم

ولا أرى أني أرى


نوع المنشور:

شارك على :


المنشور السابق

وذي همة في حضيض الكنيف

المنشور التالي

لي صديق جنى علي

اقرأ أيضاً

هجاء

لا يستقيم مديح السلطانة إلا بقصيدة عمودية: الصدر للصدرية. والعجز للعجيزة! ورثاء السلطان مديح تأخر لأسباب بروتوكولية: لم…