العيد زارك نازلا برواقكا

التفعيلة : البحر الكامل

العيدُ زارَكَ نازِلاً بِرَواقِكا

يستَنبِطُ الاِشراقَ من اِشراقِكا

فَاِقبَل مِنَ الطيب الَّذي أَهدَيتُهُ

ما يَسرِق العَطّار من أَخلاقِكا

وَالظَرفُ يوجب أَخذَهُ مَع ظَرفِهِ

فَأَضِف بِهِ طَبَقاً إِلى أَطباقِكا


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

زوجت أمك يا فتى

المنشور التالي

رويت في السنة المشهورة البركه

اقرأ أيضاً

محمد ما آمالنا بكواذب

مُحَمَّدُ ما آمالُنا بِكَواذِبِ لَدَيكَ وَلا أَيّامُنا بِشَواحِبِ دَعَوناكَ مَدعُواً إِلى كُلِّ نَوبَةٍ مُجيباً إِلى تَوهينِ كَيدِ النَوائِبِ…

ليل الوداع

هذه الليلة نادَتْ للفراقْ والتقينا لـِوَداعٍ في عِناقٍ كانَ للروحِ احتراقْ… كيف نادَتنا فلبّيَنا النداءْ وتجرَّعنا خمورَ الحُبِّ…