إني لفي شغل عن العاذلين

التفعيلة : البحر السريع

إِنّي لَفي شُغلٍ عَنِ العاذِلينَ

بِالراحِ وَالرَيحانِ وَالياسَمين

أَشرَبُها صِرفاً فَإِن هِيَ قَسَت

زَوَّجتُها بِالماءِ حَتّى تَلين

لَدى شَريفٍ حَسَنٍ وَجهُهُ

أَحوَرَ قَلبي بِهَواهُ رَهين

مِن وَلَدِ المَهدِيِّ في ذِروَةٍ

مُهَذَّبٍ يَخلِطُ حَزناً بِلين

فَهوَ مُغَنٍّ لي وَساقٍ مَعاً

ثُمَّ خَدينٌ بِأَبي مِن خَدين

سُبحانَ مَن سَخَّرَ هَذا لَنا

يَوماً وَما كُنّا لَهُ مُقرِنين


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

ألا لا أشتهي الأمطار

المنشور التالي

عصيت في السكر من لحاني

اقرأ أيضاً

على الغيم

فرشت أهدابي.. فلن تتعبي نزهتنا على دم المغرب في غيمةٍ ورديـةٍ.. بيتـنــا نسبح في بريقها المذهب يسوقنا العطر…