إن يدركك موت أو مشيب

التفعيلة : البحر الوافر

إِن يُدرِكَكَ مَوتٌ أَو مَشيبٌ

فَقَبلَكَ ماتَ أَقوامٌ وَشابوا

تَلَبَّثنا وَفَرَّطنا رِجالاً

دُعوا وَإِذا الأَنامُ دُعوا أَجابوا

وَإِنَّ سَبيلَنا لَسَبيلُ قَومٍ

شَهِدنا الأَمرَ بَعدَهُمُ وَغابوا

فَلا تَسأَلَ سَتَثكَلُ كُلُّ أُمٍّ

إِذا ما إِخوَةٌ كَثُروا وَطابوا


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

أمن دمنة قفر تعاورها البلى

المنشور التالي

هلا سألت وأنت غير عيية

اقرأ أيضاً

التهمة

كُنْتُ أسيرُ مُفْـرَدَاً أحمِـلُ أفكـاري معـي وَمَنطِقي وَمَسْمَعي فازدَحَمَـتْ مِن حَوْليَ الوجـوه قالَ لَهمْ زَعيمُهمْ : خُـذوه سألتُهُـمْ…