قل للمليحة في الخمار الأسود ماذا فعلت بـناسـك مـتعبـد

قل للمليحة في الخمار الأسود

ماذا فعـلت بـناســك مـتعبـــد؟

قد كان شـمر للصلاة ثــيابــه

حتى وقفـت له بباب المسجـد

فسـلبتِ منه دينــه ويقـيـنــــه

وتركتـهِ في حــيرة لا يهتــدي

رُدّي عليه صلاتـه وصيــامــه

لا تقـتـليـه بحـق دين محمــــد


نوع المنشور:

شارك على :

المنشور السابق

ومنزل جاور الجوزاء مرتقيا

المنشور التالي

أعن وسن ترنو عيونك أم سكر

اقرأ أيضاً

الإتهام

إتـٌـهـِمْ و إقتـَـحِمْ وبـِغيرِ المـَنايا البنادقُ لاتـَلتـَزِمْ قـُلْ أنـا البُندقيـةُ لـَيسَ يزيـداً ولا المُعتصـِمْ تـَدلهٌمُ !! أعرفُ إدلـَهمٌي…

يا غاسل الطرجهارِ

يا غاسلَ الطرجهارِ للخندريسِ العقارِ بحقِّ بيت النارِ والدينِ والزنهارِ وحرمةِ النوبهارِ وكنكِ الزفتارِ وعزّةِ الدقنار وغرّةِ الأنوارِ…

ومرتبع لذنا بأذيال دوحه

وَمُرْتَبَعٍ لُذْنا بِأَذْيالِ دَوْحِهِ مِنَ الحَرِّ وَالبَيْضاءُ شُبَّتْ لَظاتُها وَظَلَّتْ تُناجينا صَباً مَشْرِقِيَّةٌ تُزيلُ تَباريحَ الجَوى نَسَماتُها وَلِلطَّيْرِ…